منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي اهلا وسهلا بكم معنا

منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي

منتدى يهتم بكل شيىء يخص الشباب في كل المجالات
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
السلام عليكم زوار منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي نعلم جميع الاعضاء الجدد انهم عند التسجيل يجب عليهم تفعيل حسابهم على البريد الالكتروني حتى يتسنى لهم المشاركة معنا وافدتنا بمساهماتهم القيمة مع تحيات ادارة المنتدى.
الى كل اعضاء و زوار منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي رمضان مبارك لكم ولكل الامة الاسلامية

شاطر | 
 

 المسرح المغربي فن و ابداع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 131
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 30

مُساهمةموضوع: المسرح المغربي فن و ابداع   السبت 05 سبتمبر 2009, 4:36 am

كان البدء تحت راية الاستعمار... مبهراً بأولى شراراته أنظار وأسماع الجماهير. شهد المسرح المغربي نشأته عند محطة التقاء التقاليد المغربية بموجة الفكر الغربي فأتى نتاجه فكرة وتصويراً خدمة لمشروع الاستعمار ووسيلة ترفيه دون شك فما لبث أن احتلّ أعلى قائمة الإنتاجات الفنيّة. وهكذا، مع تواصل عروض المستعمرين بألوان شتى، تغيّرت ماهيّة المسرح بشكل عام في المغرب ليصبح ساحة للمحليّات ومعرضاً للزخارف وقبل كل شيء مقصداً للترفيه. وزاد من غنى المسرح المغربي ما أوحت به عروض المصريّين التي ساهمت في تجلّي صورته وأهمّها المسرحيّات المقدّمة من جانب الفرقة المصريّة في العام ١٩٣٣. وفي مقدّمتها مسرحية صلاح الدين الأيوبي. وشأنه شأن كل المسارح العالمية، حفظ المسرح المغربي مكاناً لأداء الإنتاج الخالد لروميو وجولييت...

بيد أنّه ما لبثت صورته أن تغيّرت جذريّاً مع ظهور أوائل المناضلين الذين جعلوا منه صرخة تتحدّى الاحتلال، فقام المؤلفون أمثال محمد القوري ومهدي المنيعي بتحويله إلى نشيد حريّة وكفاح وانطلقوا منه بمشروع إصلاح اجتماعي فباتت مواضيعه نسخة عن الواقع المرير إلا أنّ قمع الاستعمار ورقابته أفقداه أهمّ أعلامه. لكن مع حلول العام ١٩٥٦ ، بات المسرح المغربي أكثر استقلالاً مع سنّ قواعد تطبيقية واقعية، فتنوّعت مذّاك تجاربه كمّاً ونوعاً وشهد قبل كلّ شيء بداية مشروع تقديم مسرحي عربيّ بحقّ. في النهاية، انقسم المسرح المغربي ما بين مسرح هواة ومسرح احتراف يبدو أكثر إتقاناً وعمقاً. فبموازاة التعبير الشفهي تحتل لغة الجسد مكانة لا يستهان بها.

ويستمرّ المخرجون الجدد باستمداد الوحي من أجدادهم المناضلين مع تعطير مسرحيّاتهم بتردّدات العالم المعاصر فيتجلّى لنا المسرح المغربي ضمن مزيج من الموسيقى العربيّة والبربريّة ، تعبره أصداء الصرخات المعبّرة فتحييه أبداً أسطورة حريّة ورغبة دون حدود في الانصهار في تيّارات العصر.

ولئن تسأل الجمهور المغربي عن المسرح سيتراءى لك تعليقهم على المبالغة أحياناً في تصوير ابتذال الواقع. وعلى الرغم من ذلك، لن يخفى عليك من تقدير لمسرح هو كما قصصه ،ليس حرًّا وصادقاً فحسب بل أكثر: إنّه مثير للاهتمام بقدر ما هو متميّز...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abdeslammohamed.ahlamontada.net
 
المسرح المغربي فن و ابداع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عبدالسلام محمد للشباب العربي :: الفن والسينما :: عالم المسرح-
انتقل الى: